التغيير الاجتماعي عند الإمام عبد السلام ياسين

7,00  TTC

Catégorie :

Description

جاء في مقدمة الكتاب أن الإمام عبد السلام ياسين “خبر من فقه سنة التغيير في الأنفس والمجتمعات، وأدرك سرها، وسبر أغوارها، فأسس مشروعه التغييري منطلقا منها، حيث ركز على التغيير الجوهري للإنسان الفرد بوصفه أساس عملية التغيير، وصانع التغيير، وما المجتمع إلا السقف العلوي لهذا المجتمع، وأحاط مشروع الإمام التغييري الإنسان من جميع جوانبه العقدية، والفكرية، والسلوكية، والاجتماعية، والسياسية وغيرها، مما جعل نظريته للتغيير تتميز بالشمولية وتجمع بين الأصالة والمعاصرة برؤية تجديدية جامعة بين الغايتين الإحسانية والاستخلافية”. أولا: ما الذي دفعك إلى تقرير جملة الأحكام السابقة، وعلى أي شيء استندت في ذلك؟ وإلى أي درجة أحاط المشروع التغييري بما ذكرت؟